مشروعي هو امتداد لحرفة عائلتي من سنة 1850... شركة صندوق المرأة موّلت مشروعي وسوّقتلي منتجاتي اللي بتحمل الهوية الوطنية.

عبد الرزاق أبو محيسن - صناعة الخناجر والسيوف والشباري - التاج

  • > 63 فرع
  • > 12,063 مستفيد/ة من التدريبات الإلكترونية
  • > 102,002 مستفيد/ة من المحفظة الإلكترونية
  • > 26,539 مستفيد/ة من خدمة حسابي/تطبيق الهاتف
  • > 64,028 مستفيد/ة من تطبيق الهاتف
  • > 121,007 مستفيد/ة من تطبيق الطبي
  • > 745 موظفة و موظف

سماح ر

تقاسمت سماح مسؤولية المنزل والأسرة، مع زوجها عبر مشروع مطبخ إنتاجي لإعداد مختلف أنواع المأكولات، التي توفرها لمحيط سكنها في مدينة السلط.

وتقول سماح أبو رمان، البالغة من العمر 30 عامًا، إنها حصلت على تمويل من شركة صندوق المرأة للتمويل الأصغر، وهو ما جعل من مشروعها حقيقة واقعة بعد أن كان حلمًا لسنوات عديدة.

وتبين أن المكاسب المالية من المشروع، الذي يتخذ من منزلها مقرًا له، انعكست بشكل إيجابي على الوضع المالي لها ولأسرتها، المكونة من 6 أفراد.

وتشير إلى أن شركة صندوق المرأة، مثلت نقطة تحوّل بالنسبة لها، واصفة الشركة بأنها “أكثر من رائعة، وأنها سند ودعم لكل امرأة طموحة.