مشروعي هو امتداد لحرفة عائلتي من سنة 1850... شركة صندوق المرأة موّلت مشروعي وسوّقتلي منتجاتي اللي بتحمل الهوية الوطنية.

عبد الرزاق أبو محيسن - صناعة الخناجر والسيوف والشباري - التاج

  • > 63 فرع
  • > 12,063 مستفيد/ة من التدريبات الإلكترونية
  • > 102,002 مستفيد/ة من المحفظة الإلكترونية
  • > 26,539 مستفيد/ة من خدمة حسابي/تطبيق الهاتف
  • > 64,028 مستفيد/ة من تطبيق الهاتف
  • > 121,007 مستفيد/ة من تطبيق الطبي
  • > 745 موظفة و موظف

نور

أدركت نور حاجة  المنطقة إلى وجود مكتبة تتولى تحضيروطباعة الأبحاث وخصوصا في ظل وجود الجامعة الألمانية في ناعور، ونشوء عدة مدارس خاصة في المنطقة.

وقد لجأت إلى شركة صندوق المرأة التي قدمت لها التمويلات اللازمة، لشراء جهاز كمبيوتر و طابعة ملونة ومستلزمات تحضير الوسائل العلمية والإيضاحية للطلاب في المراحل الدراسية المختلفة.

وخلال عملها في مشروعها، تقوم نور بأخذ العديد من الدورات التدريبية التي من شأنها تطوير ذاتها من جهة واكتساب خبرة في مجال تحضيرالأبحاث المختلفة من جهة اخرى.

وهي تطمح بأن تنقل مشروعها المنزلي إلى مكتبة مقابل سورالجامعة الألمانية ليتسنى لجميع الطلاب معرفة الخدمات المتنوعة التي تقدمها.

هذا وتعتبر نور عميلة متميزة لدى شركة صندوق المراة، وهي تصف تجربتها، قائلة: “تجربة رائعة بكل المقاييس ساهمت بشكل كبير في تحسين مشروعي وتطويره”.