أخدت تمويل من شركة صندوق المرأة لأشتري مواد أولية وأبيع منتجاتي، وضلّيتني أكبر لاستأجرت مساحة أشتغل فيها وكثروا زبايني ووصلّت مراجيحي للضفة.

فرح الخفاجي - صناعة مراجيح - ناعور

  • > 63 فرع
  • > 12,063 مستفيد/ة من التدريبات الإلكترونية
  • > 102,002 مستفيد/ة من المحفظة الإلكترونية
  • > 26,539 مستفيد/ة من خدمة حسابي/تطبيق الهاتف
  • > 64,028 مستفيد/ة من تطبيق الهاتف
  • > 121,007 مستفيد/ة من تطبيق الطبي
  • > 745 موظفة و موظف

عيد

تعمل غزالة في مهنة الزراعة والتي ورثتها عن أهلها وأجدادها، وقد لجأت إلى شركة صندوق المرأة للتمويل الأصغر لأخذ تمويل لتوسيع البيت البلاستيكي الذي تملكه، وكذلك تصليح جزء منه كان قد تلف سابقا.

وتزرع غزالة الخيار والبطاطا والبندورة بكميات كبيرة وتبيعها في سوق الخضار للتجار، واستطاعت من دخل مشروعها أن تسد بعض الإلتزامات السابقة و كذلك تساهم في مصاريف الأسرة المتعددة.

واليوم، تنظر غزالة إلى إنتاجها و تفخر به، فقد استطاعت تخطي الكثير من الصعاب وأهمها: إقناع الأهل بضرورة عمل مشروع خاص بها وصعوبة تسويق المنتج في بعض الأحيان. و هي تحلم بأن تتوسع في مشروعها وتشتري قطعة أرض كبيرة في يوم من الأيام.

هذا وتصف تجربتها مع شركة صندوق المرأة بالتجربة الرائعة وتشجع السيدات حولها قائلة:” يجب ان تكونوا شجاعات في أخذ قرار عمل مشروع ،لأنه بالعزم والإصرار يمكن تحقيق كل شيء”.