مشروعي هو امتداد لحرفة عائلتي من سنة 1850... شركة صندوق المرأة موّلت مشروعي وسوّقتلي منتجاتي اللي بتحمل الهوية الوطنية.

عبد الرزاق أبو محيسن - صناعة الخناجر والسيوف والشباري - التاج

  • > 63 فرع
  • > 12,063 مستفيد/ة من التدريبات الإلكترونية
  • > 102,002 مستفيد/ة من المحفظة الإلكترونية
  • > 26,539 مستفيد/ة من خدمة حسابي/تطبيق الهاتف
  • > 64,028 مستفيد/ة من تطبيق الهاتف
  • > 121,007 مستفيد/ة من تطبيق الطبي
  • > 745 موظفة و موظف

عزمية الضميري

تستخدم عزمية تطبيق “الواتس آب” في الترويج إلى قائمة الأطعمة، التي تحضرها بشكل يومي أو على أساس الطلب في مطبخها الإنتاجي، وهي خطوة أدّت إلى زيادة حجم الطلبات لديها، بحد قولها.

وتُضيف عزمية ، البالغة من العمر 52 عامًا، إن مطبخها كاد أن يخلو من أدوات الطبخ الحديثة والمواد الغذائية الأساسية، قبل أن يصبح لديها وفرة بالمواد الغذائية وتزود مطبخها بأحدث المستلزمات والأدوات، بعد أن حصلت على تمويل من شركة صندوق المرأة للتمويل الأصغر.

وتُشير عزمية إلى أن عملها أسهم في تحسين الوضع المالي لأسرتها، المكونة من 5 أفراد، والتي باتت قادرة على الإيفاء بالتزاماتها المالية.