بفكرة صغيرة قدرت أدعم عيلتي مادياً، ومن خلال قنوات صندوق المرأة قدرت أروج لمشروعي وأكبره وأساعد عائلات مستورة كتيرة

أمل عبد اللطيف

  • > 62 فرع
  • > 7,419 مستفيد/ة من التدريبات الإلكترونية
  • > 63,769 مستفيد/ة من المحفظة الإلكترونية
  • > 4,049 مستفيد/ة من خدمة حسابي/تطبيق الهاتف
  • > 7,549 مستفيد/ة من تطبيق الهاتف
  • > 13,933 مستفيد/ة من تطبيق الطبي
  • > 700 موظفة و موظف

شفاء

لم تقف شفاء جبريل مكتوفة الأيدي أمام الوضع الإقتصادي الصعب ومحدودية دخل زوجها الذي يعمل ليلا و نهارا كسائق تكسي لتامين حياة كريمة لأسرته المكونة من 6 أفراد، وبدأت بمشروعها المنزلي المتواضع عام 2011 وهوعبارة عن مطبخ إنتاجي.

استفادت شفاء من تمويلات شركة صندوق المرأة عدة مرات واستخدمتها لشراء مستلزمات المطبخ وتجهيزاته المختلفة.

وتستهدف شفاء المعلمات في مدارس المنطقة و كذلك الموظفات اللواتي يعتمدن عليها في تأمين وجباتهم لعدم توفر وقت كافي لديهن لتحضير الطعام في المنزل.

واليوم ، يساهم مشروعها في دخل الأسرة بشكل رئيسي و لديها رغبة كبيرة في تعلم القيادة وشراء سيارة صغيرة للتخفيف من كلفة توصيل الطلبات.

” صندوق المرأة بدعمني و بشجعني وأنا ما بستغني عنه، أنا بشجع كل ست إنها تساعد أسرتها لأنه الشغل مش عيب”

شفاء جبريل