طوّرت مشروعي بنفسي وبتمويل من شركة صندوق المرأة وبدعم من زوجي، أنا كتير فخورة بنفسي وباللي حققته.

حذام العيداني - البيادر

  • > 63 فرع
  • > 7,419 مستفيد/ة من التدريبات الإلكترونية
  • > 63,769 مستفيد/ة من المحفظة الإلكترونية
  • > 4,049 مستفيد/ة من خدمة حسابي/تطبيق الهاتف
  • > 7,549 مستفيد/ة من تطبيق الهاتف
  • > 13,933 مستفيد/ة من تطبيق الطبي
  • > 700 موظفة و موظف

ختام أ

زارت ختام شركة صندوق المرأة للتمويل الأصغر أول مرة عام 2008 ، بهدف البدء بمشروع تجارة ملابس لتحسين الوضع الإقتصادي لها ولعائلتها، واستخدمت تمويلها لشراء ملابس وبضاعة من فلسطين و بيعها في الأردن للجيران والأقارب.

يلعب مشروع ختام دورا كبيرا في تحسن الوضع الإقتصادي الذي طرأ على العائلة، فقد تمكنت من تدريس إبنها في الجامعة وكذلك تغطية مصاريف عائلتها المتزايدة.

كما كان للمشروع أثر كبيرعلى بناء شخصيتها وعلاقاتها الإجتماعية ،التي تطورت بحكم عملها وتنقلها المستمر ما بين الأردن وفلسطين.

وهي اليوم فخورة بإنجازاتها وتشجع كل سيدة على المضي قدما في تحقيق أحلامها، بالرغم من الصعوبات والتحديات التي قد تواجهها.