مشروعي هو امتداد لحرفة عائلتي من سنة 1850... شركة صندوق المرأة موّلت مشروعي وسوّقتلي منتجاتي اللي بتحمل الهوية الوطنية.

عبد الرزاق أبو محيسن - صناعة الخناجر والسيوف والشباري - التاج

  • > 63 فرع
  • > 12,063 مستفيد/ة من التدريبات الإلكترونية
  • > 102,002 مستفيد/ة من المحفظة الإلكترونية
  • > 26,539 مستفيد/ة من خدمة حسابي/تطبيق الهاتف
  • > 64,028 مستفيد/ة من تطبيق الهاتف
  • > 121,007 مستفيد/ة من تطبيق الطبي
  • > 745 موظفة و موظف

بداية الزيود

منحت شركة صندوق المرأة للتمويل الأصغر بداية، تمويلًا استثمرته في العمل بالتجارة في بيع أدوات ونثريات منزلية، وهو ما مكنها من تحقيق هامش ربحي ساعد بالنهوض بوضع الأسرة المادي.

وقالت بداية، التي تبلغ من العمر 38 عامًا، إن شركة صندوق المرأة، وفرت لها فرصة تحقيق ذاتها والخروج من حفرة ضيق الحال، التي وقعت بها أسرتها الكبيرة، المكونة من 6 أفراد، جراء ضغط متطلبات الحياة المتزايدة.